العالمصحة و جمال

تركيا تتربع على عرش السياحة العلاجية خلال جائحة كورونا

تعتبر تركيا من بين أفضل الوجهات العالمية في مجال السياحة الصحية، إذ تعرف تهافتا كبيرا على مستشفياتها من جميع أرجاء العالم.

فيروس كورونا كوفيد 19 الذي تفشى في جميع أرجاء المعمورة، لم يمنع تركيا من الحفاظ على مكانتها في قطاع السياحة الطبية والعلاجية التي تشتهر بها عالميا.

وعكس دول العالم ظلت تركيا خلال جائحة كورونا من بين أفضل البلدان في مكافحة الوباء القاتل حسب ما أعلنته وسائل الإعلام المحلية، إذ حصد النظام الصحي في تركيا، إعجاب العديد من المنظمات الدولية وغير الحكومية.

وأعلنت السلطات التركية أن إيرادات قطاع السياحة العلاجية خلال النصف الأول من العام الجاري، بلغت نحو مليار دولار، رغم الظروف الصعبة التي مر بها سكان الأرض والحجر الصحي الإجباري وإغلاق الحدود والمطارات وإلغاء الرحلات الجوية.

60 بالمئة من إيرادات قطاع السياحة العلاجية، سجل من خلال عمليات التجميل التي أجريت في تركيا لمرضى قادمين من 31 دولة عقب عودة الحياة إلى طبيعتها خلال شهر مايو آيار المنصرم بعد السيطرة تدريجيا على الوباء الفتاك.

وتأمل تركيا في الوصول إلى 1.5 مليون سائح في قطاع السياحة العلاجية خلال العام 2023، إذ يعتبر الرقم هدفا من الأهداف التي وضعتها الحكومة في قطاع الجراحة التجميلية والعيون والأسنان.

ويتصدر السياح المرضى القادمين من العراق والقاصدين تركيا من أجل العلاج القائمة، متبوعين بأذربيجان وتركمانستان، ومن الدول الخليجية والأوروبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى