أوروبا

رئيس بلدية مدينة فرنسية ينتمي لليمين المتطرف يعيد فتح المتاحف رغم تدابير الحكومة

رغم التدابير التي تفرضها الحكومة الفرنسية للحد من تفشي فيروس كورونا كوفيد 19 على أراضيها، أعاد رئيس بلدية مدينة بربينيان الواقعة جنوب غرب فرنسا لوي أليو والذي ينتمي إلى اليمين المتطرف فتح 4 متاحف في المدينة والمغلقة منذ نهاية شهر أكتوبر تشرين الأول من العام 2020.

وقال أليو خلال افتتاح المتاحف يوم الثلاثاء:”سيبقى فيروس كورونا كوفيد 19 موجودا لفترة طويلة ويجب التأقلم معه. كما أنه ستكون هناك نسخ متحورة وفيروسات أخرى. وهناك علاجات ولقاحات، يجب فقط اتخاذ الاحتياطات الضرورية، وعلينا التعود على ذلك. ويجب البدء بإجراء اختبارات للكشف عن الوباء”.

وأثار قرار عمدة بلدية بيربينيون غضب الحكومة وقال رئيس كتلة نواب حزب الجمهورية إلى الأمام الحاكم كريستوف كاستانير عبر صفحته الرسمية على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي:”رئيس بلدية ينتمي للتجمع الوطني يعيد فتح متاحف مدينته دون انتظار قرار الحكومة الفرنسية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى