إفريقيافيديو

شاهد: سيمون سكيرا رئيس فيدرالية اليهود المغاربة في فرنسا في حوار حصري لكيوسك 24

 أكد الكاتب العام للفيدرالية الفرنسية ليهود المغرب، سيمون حاييم سكيرا في حوار حصري مع موقع كيوسك 24 الإخباري أن إعادة العلاقات بين المملكة المغربية وإسرائيل ستفتح آفاقا واسعة للسلام في الشرق الأوسط، كما أن المغرب سيلعب دورا مهما في ذلك بفضل المجهودات التي يقوم بها العاهل المغربي محمد السادس.

كما أكد ابن مدينة الدار البيضاء الفخور بهويته المغربية، أن هذه الخطوة الجديدة ستمكن من فتح أبواب التقارب بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

هل إعادة العلاقات بين المغرب وإسرائيل من شأنه أن يساهم في عملية السلام في الشرق الأوسط؟

سيمون حاييم سكيرا: المغرب كان دائما داعما للسلام في منطقة الشرق الأوسط، وعودة العلاقات بين المملكة المغربية وإسرائيل، ستزيد من دعم عملية السلام في المنطقة.

ماهو مستقبل العلاقات المغربية الإسرائيلية؟

سيمون حاييم سكيرا: يمكن أن أقول أن المستقبل بين المغرب وإسرائيل سيكون مشرقا في عدد من المجالات الأمنية والدبلوماسية والإنسانية والاقتصادية و الثقافية والتكنولوجية والتجارية.

هل سيلعب المغرب دورا في عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين ودول أخرى في المنطقة؟

سيمون حاييم سكيرا: العاهل المغربي محمد السادس حفظه الله أكد على إعادة الحوار بين إسرائيل وفلسطين، والمغرب سيكون مساهما في هذه المفاوضات من أجل عملية سلام دائمة بين الطرفين.

هل تساهم الفيدرالية الفرنسية ليهود المغرب في هذه الصفحة الجديدة في العلاقات بين المغرب وإسرائيل؟

سيمون حاييم سكيرا: الفيدرالية الفرنسية ليهود المغرب وجمعية الصداقة المغربية الإسرائيلية تهتمان بالتعايش والسلام وهذا سيزيد من توطيد العلاقات الإسرائيلة المغربية وتقريب الشعبين ولن يقتصر ذلك على العلاقات الاقتصادية والدبلوماسية ولكن العمل على العلاقات الإنسانية والثقافية.

كيف تفسر ارتباط الجالية اليهودية المغربية بوطنها الأم والعرش العلوي المجيد؟

سيمون حاييم سكيرا: اليهود المغاربة كما المغاربة لديهم تشبث كبير بالبلد الأم، وهذا ما تفسره العلاقات بين أي مواطن وبلده الأصل، لكن لا يجب التفرقة بين المغاربة لأن جميعهم لديهم الحب ذاته والانتماء ذاته للمملكة العلوية الشريفة.

هل يدافع اليهود المغاربة عن مصالح المغرب على المستوى الدولي وسيادة المملكة ووحدة أراضيها؟

سيمون حاييم سكيرا: اليهود المغاربة يدافعون بشكل كبير على المملكة المغربية وعلى مصالحها سواء في المنظمات الدولية أو في الأمم المتحدة ولكن كذلك في بلدان الإقامة.

هل يشارك اليهود المغاربة في التنمية الاقتصادية للمملكة المغربية من خلال الاستثمار في البلد الأم؟

سيمون حاييم سكيرا: هناك الكثير من اليهود المغاربة يستثمرون حاليا في المملكة المغربية، ومع عودة العلاقات بين المغرب وإسرائيل، هناك عدد من اليهود المغاربة في إسرائيل أبدوا رغبتهم في الاستثمار كذلك في البلد الأم.

هل ينقل من ولدوا في إسرائيل أو في الولايات المتحدة الأمريكية أو دول أخرى حب المغرب وتراثه إلى الجيل الجديد؟

سيمون حاييم سكيرا: في إسرائيل يتم تدريس اللهجة الدارجة المغربية في المدارس، كما أن الجيل الجديد من اليهود المغاربة متشبت بالهوية المغربية والأغنية المغربية والثقافة المغربية اليهودية والمطبخ المغربي ورثوا ذلك عن طريق الأباء والأجداد وعن طريق الجمعيات والفيدراليات المغربية اليهودية.

ماذا تقول للإسرائيليين الذين يترددون في زيارة المغرب حتى الآن؟

سيمون حاييم سكيرا: المغرب يستحق الزيارة لأنه بلد سياحي بامتياز إضافة إلى حسن الضيافة والانفتاح الذي يميز الشعب المغربي في جميع المدن، كما أن المغرب بلد آمن ولديه جميع البنيات التحتية، لذلك يجب القدوم لزيارة المغرب ليس من إسرائيل فقط ولكن من جميع أنحاء العالم.

إذا قابلت العاهل المغربي الملك محمد السادس في يوم ما، ماذا ستسأله؟

سيمون حاييم سكيرا: في حال التقيت الملك محمد السادس سأطلب منه أن يواصل العمل من أجل إقامة عالم يسوده السلام والانفتاح.

كلمة أخيرة لقراء كيوسك 24

سيمون حاييم سكيرا: شكرا لموقع كيوسك 24 وللقراء، ولنكن أقوياء رغم اختلافاتنا لنعيش معا من أجل السلام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى