أوروبا

فرنسا تتنفس الصعداء عقب أشهر من الإغلاق

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون هذا اليوم الخميس أن الحياة الطبيعية في بلاده ستعود بشكل تدريجي، وأكد أن المتاجر والحانات والمطاعم والمواقع الثقافية على غرار دور السينما والمتاحف ستفتح أبوابها اعتبارا من الأربعاء 19 مايو آيار المقبل، وهو ما سيتزامن مع تأخير ساعة حظر التجول العام في جميع أرجاء البلاد إلى الساعة التاسعة مساء.

وستستقبل المقاهي والمطاعم الزبائن من جديد اعتبارا من 9 من شهر يونيو حزيران المقبل مع تأخير ساعة حظر التجول إلى 11 ليلا، قبل رفعه بشكل كامل وإلغاء القيود المفروضة على عدد الزبائن المسموح به في 30 من شهر يونيو حزيران المقبل، في حال سمحت الحالة الوبائية بذلك.

وأضاف ماكرون أن عودة الحياة إلى طبيعتها ستتم عبر أربع مراحل، في الثالث من مايو آيار القادم، سيتم إلغاء التصاريح والقيود المفروضة على حركة التنقل والسفر.

واعتبارا من 19 من شهر مايو آيار المقبل يتوجب احترام التدابير للعيش على الطريقة الفرنسية، مع التزام الحذر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى