أوروبا

فرنسا تستدعي سفيريها في الولايات المتحدة الأمريكية وأستراليا للتشاور فما السبب؟

استدعت فرنسا سفيريها في الولايات المتحدة الأمريكية وأستراليا هذا اليوم الجمعة للتشاور بسبب الخطورة الاستثنائية لإعلان الشراكة الاستراتيجية بين واشنطن ولندن وكانبيرا ما أدى إلى الغاء أستراليا عقدا لشراء غواصات من باريس حسب ما أكده وزير الخارجية الفرنسي جون إيف لودريان.

وقال لودريان في بيان رسمي إنه بناء على طلب من الرئيس الفرنس إيمانويل ماكرون تم استدعاء إلى باريس للتشاور سفيرينا لدى الولايات المتحدة الأمريكية وأستراليا.”

وأضاف لودريان أن هذا القرار جاء عقب الخطوة التي قامت بها أستراليا والولايات المتحدة الأمريكية في 15 من شهر أيلول/سبتمبر الجاري.”

رد فعل الولايات المتحدة الأمريكية

قال البيت الأبيض هذا اليوم الجمعة إنه يأسف لاستدعاء باريس سفيرها في واشنطن، لكنه وأضاف أن الولايات المتحدة الأمريكية ستعمل على حل هذا الخلاف الدبلوماسي مع فرنسا.

رد فعل أستراليا

أعربت وزيرة الخارجية الأسترالية جولي إيزابيل بيشوب اليوم الجمعة عن تفهم بلادها لخيبة أمل فرنسا من هذه الخطوة، وأكدت رغبة أستراليا في مواصلة العمل مع باريس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى