إفريقيا

استقالة أزيد من 100 قيادي من حركة النهضة التونسية

أعلن أزيد من 100 قيادي في حركة النهضة التونسية استقالتهم من مناصبهم، بسبب الخيارات السياسية الخاطئة لقياد الحركة حسب تعبيرهم.

وتضمنت قائمة المستقيلين من حركة النهضة التونسية نوابا وأعضاء سابقين في المجلس التأسيسي وأعضاء في مجلس الشورى ومسؤولين جهويين حسب ما أعلنته وسائل الإعلام التونسية هذا اليوم السبت.

وحمل المستقيلون في بيان رسمي مسؤولية استقالتهم لما وصفوه بالخيارات السياسية الخاطئة لقيادة الحركة ما تسبب في عزلتها وعدم نجاحها في الانخراط في أي جبهة لمقاومة الخطر الذي تمثله قرارات 22 سبتمبر/أيلول من العام 2021.

ومن أبرز المستقيلين، آمال عزوز، عضو المجلس التأسيسي للحركة، وسمير ديلو عضو مجلس النواب، ونسيبة بن علي عضو مجلس النواب، وعبد اللطيف المكي عضو المجلس الوطني التأسيسي.

يشار إلى أن حركة النهضة” التونسية أعلنت رفضها لقرارات الرئيس التونسي قيس سعيد، المتعلقة بفرض أحكام انتقالية واستمرار التدابير الاستثنائية، وعلى رأسها تعليق عمل البرلمان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى