أوروبا

شاهد: ماكرون يريد التهدئة مع الجزائر ويعرب عن ثقته بتبون

صرح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون هذا اليوم الثلاثاء في مقابلة إعلامية أنه يأمل في حصول تهدئة بين فرنسا والجزائر بخصوص مواضيع الذاكرة، ودعا إلى السير معا.

تصريحات الرئيس الفرنسي تأتي في الوقت الذي تشهد فيه العلاقات الدبلوماسية بين باريس والجزائر توترا عقب انتقادات ماكرون الأخيرة للنظام الجزائري.

وأكد ماكرون أنه من الأفضل التحاور والمضي قدما، كما دعا إلى “الاعتراف بالذاكرات كلها والسماح لها بالتعايش”.

وواصل ماكرون حديثه قائلا إن الأزمة الأخيرة بين فرنسا والجزائر ليست مشكلة دبلوماسية بل هي في الأساس مشكلة فرنسية فرنسية.


كما أعرب ماكرون عن ثقته بالرئيس الجزائري عبد المجيد تبون وأكد أن العلاقات ودية معه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى