ثقافة

عاصفة التأجيلات تضرب مجددا المهرجانات السينمائية العالمية!

عبد الستار ناجي – الكويت

أحدث البيانات التي صدرت من سوق كان الدولية للتلفزيون – ميب – تي في – تشير الى أن فعاليات الدورة ال 58 من عمر السوق الدولية الأهم لصناعة الترفيه في العالم ستقام – أون لاين – في أبريل من العام المقبل. وهذا يعني أن عاصفة التأجيلات بسسب جائحة كورونا تضرب من جديد لتغطي عدد هام من أهم المهرجانات الفنية.

على الصعيد العربي تم الإعلان عن تأجيل مهرجان المسرح العربي الذي تنظمه الهيئة العربية للمسرح من يناير 2020 الى يناير 2021 في العاصمة المغربية الرباط . ومن قبله تم تأجيل مهرجان المسرح الصحراوي في الشارقة وأيضا مهرجان مراكش السينمائي الدولي وأيضا أيام قرطاج السينمائية والمسرحية وهكذا الأمر مع عدد من التظاهرات والاحتفاليات والمهرجانات الفنية.

بينما تؤكد المؤشرات القادمة من برلين بأن مهرجانها السينمائي الدولي الذي كان بمثابة آخر المهرجانات السينمائية التي أقيمت في فبراير من العام الماضي وقبيل اجتياح فيروس كورونا – كوفيد 19 – أنحاء العالم . ولكن المعطيات في برلين تشير الى احتمالية كبيرة لتأجيل الدورة المقبلة من المهرجان في فبراير 2021 الى نهاية مارس كمرحلة أولى لذا راحت اللجنة المنظمة تستقبل الأعمال السينمائية الجديدة والتي لربما تعرض أون لاين كما كان الأمر في تجربة مهرجان كان السينمائي الدولي.

المهرجانات التي استطاعت الصمود وتجاوز الأزمة نشير لعدد من على المستوى العربي ومنها مهرجان الجونة السينمائي ومهرجان القاهرة السينمائي بينما تم تأجيل مهرجانات دولية ومنها طوكيو السينمائي الدولي ومن قبله مونتريال وتورنتو وغيرها ..

أمام تلك التأجيلات والإغلاق لصالات العرض السينمائي والمسرحي فإن صناعة الفن السابع والمسرح تواجهان ازمات خانقة تهدد مصير هذة الصناعات . في المقابل لم تتوقف صناعة الإنتاج والتي اضطر نسبة كبيرة منها الى ترحيل أعمالهم الى المنصات الفضائية مثل – نتفليكس – واتش بي او – وغيرها وهكذا الأمر على المستوى العربي حيث باتت منصات مثل – شاهد – وجوي – وغيرها خير منفذ لتعويض شيء من الخسائر الخانقة لصناع الانتاج الفني في العالم .

ونعود الى عاصفة التأجيلات لنشير الى عدد من المهرجانات المبرجة في الشتاء والربيع اعتبارا من يناير وحتى مايو آيار ومن بينها كان السينمائي الدولي تبدو في المنطقة الصعبة ولا يزال قياداتها أمام أسئلة كبيرة تنتظر الإجابة من الجهات الرسمية وانتظار البروتوكولات الصحية الجديدة وضوابطها ..

أما على المستوى العربي فان المحطة المرتقبة لصناع المسرح في العالم العربي ستكون في نهاية فبراير ومطلع مارس حيث أيام الشارقة المسرحية وأيضا مهرجان الشارقة للمسرح الخليجي حيث يتوقع ان تعلن ادارة  المسرح في دائرة الثقافة والاعلام بالشارقة عن مصير تلك الفعاليات وان تشير المعطيات الى ان نسب التأجيل والاقامة تبدو متساوية رغم الرهان على عودة الحياة المسرحية في تلك الامارة التي توصف بأنها عاصمة الثقافة في العالم العربي هو أمر لم تخلقة الصدفة بل هو حصاد حتمي لتوجيهات الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة عضو المجلس الأعلى لدولة الإمارات العربية المتحدة وأيضا هذا الكم المتميز من الكوادر الثقافية والمسرحية والفنية والبنية التحتية العالية المستوى .

عاصفة التأجيلات ستظل حاضرة بحضور البروتوكلات الصحية التي لا تزال تحظر التجمعات وأيضا الأنشطة الثقافية والفنية ومن بينها المهرجانات السينمائية والمسرحية.

إقرأ المزيد على كيوسك 24 للكاتب عبد الستار ناجي:

تأجيل الدورة الثالثة عشرة من مهرجان المسرح العربي بسبب كورونا

العنف .. يجتاح الدراما العربية!

الدراما الكويتية .. اكشن بعد كورونا!

أطفال النجوم في زمن كورونا.. أون لاين!

أفلام مهرجان كان تعرض في بوسان بكوريا الجنوبية

علي القلاف لكيوسك 24: السينما الكويتية تبشر بميلاد جيل من المبدعين

علي القلاف لكيوسك 24: السينما الكويتية تبشر بميلاد جيل من المبدعين

حفنة مسلسلات تلفزيونية خليجية .. الى المشاهد العربي

“بيك نعيش” أفضل فيلم في مهرجان مالمو للسينما العربية

كتاب “التيار التجريبي في المسرح العربي الحديث” للمغربي عبد الكريم برشيد

رحيل الفنان المغربي حمادي التونسي 1934- 2020

صناعة الدراما التلفزيونية بعد كورونا في خطر؟!

حياة الفهد تستعد ل”عرش الطاووس” الجزء الثاني من “أم هارون”

مهرجان كان السينمائي يعود الى الكروازيت في أكتوبر!

الفلسطيني رشيد مشهراوي يحاضر عن السينما وكورونا في مالمو

“الكل لديهم ساعات لا أحد لديه وقت” مسرحية من توقيع العراقي كريم رشيد

محمد قبلاوي: مهرجان مالمو للسينما العربية.. يتحدى كورونا!

النجم الكويتي عبد الله غلوم يفوز بجائزة أفضل ممثل عن فيلم “عجلة” في فالميرا بالهند

العرب في مهرجان فينيسا.. بين الهامش والأساس!

أجيال الأغنية الخليجية.. مطلوب المحافظة على الهوية!؟

المصور الكويتي أوس بورحمة لكيوسك 24: التصوير عملية ابداعية متكاملة!

هوليوود.. تحاول إنقاذ صناعة السينما من الكارثة!

افتتاح مهرجان فنيسيا السينمائي: الكمامات الحاضر الأساسي!

اختتام مهرجان عمان السينمائي: “ستموت في العشرين” أفضل فيلم

كورونا.. غير مسارات تصوير مسلسل “سما عالية”!

كورونا توجه ضربة قاضية لصناعة الترفيه في العالم!

وفاة تشادريك بوزمان نجم فيلم “النمر الأسود”

أحمد الجسمي لكيوسك 24: جديدي “المنصة” يحلق على نتفليكس

هند البلوشي لكيوسك 24 : لا أجد حاليا العمل التلفزيوني الذي يفجر طاقتي الفنية

سوق كان الدولية للتلفزيون “ميبكوم” تعقد بمواصفات استثنائية لمواجهة كورونا

خالد أمين في تصريح خاص لكيوسك 24: الشخصيات الدرامية لا تستوعب حدود طاقتي!

داوود حسين في حوار لكيوسك 24: تكريمي في المغرب وسام أفتخر به

علي السبع: مسلسل تساهيل يبشر بعودة النشاط الفني في السعودية

عام بلا مسرح .. عام بلا حياة!

صناعها يتحدثون …الإنتاج التلفزيوني في زمن كورونا!

المسرح المغربي الجديد.. وجوه عامرة بالاقتدار

نجوم الأغنية الخليجية يدعون لتعاون عربي فني مشترك

مسرحيون عرب يعبرون عن سعادتهم بعودة أيام قرطاج المسرحية

الفلسطيني”إن شئت كما في السماء” يفوز بجائزة النقاد السينمائيين العرب

يونس ميكري: الأغنية المغربية تحتل مكانة بارزة عالميا

لماذا افتتح مهرجان كان السينمائي سوقه الافتراضية؟!

المسرح الإماراتي.. مسيرة وأسماء وبصمات

نجوم عرب: الإنتاج المشترك سبيلنا لمستقبل فني متميز

الأسر الفنية.. وراثة أو موهبة!؟

نجمات خليجيات: الدراما التلفزيونية مطالبة بإنصاف المرأة العربية!

نجوم تعشق الشخصيات المركبة!

مخرجات من الشرق الأوسط ضمن عروض أفلام الشارقة للفنون

الدراما العربية تتجه إلى المدن الأوروبية!

السينما في العالم العربي أمام مفترق طرق بعد كورونا

مهرجان كان السينمائي يعلن عن اختياراته ويؤجل دورته للعام المقبل

علي الريس:مؤسسة الإنتاج البرامجي من “افتح ياسمسم” إلى كورونا!

مهرجانات النصف الثاني من العام.. قادمة حسب الموعد!؟

مطلوب فتح الفضاء أمام الابداع الفني العربي!

المسرح والسينما آخر المفرج عنهم في حصار كورونا!

الإنتاج في زمن كورونا…!

النجوم الشباب:الدراما الخليجية تكامل وثراء للابداع العربي

الهيئة العربية للمسرح منصة لابداعات أبو الفنون

نجوم الدراما الخليجية كيف يرون حصاد الموسم الرمضاني؟!

الحركة التشكيلية الخليجية أمام تحديات جديدة .. كورونا مصدر للالهام!

د . ابتسام الحمادي تؤكد على دور الأزياء في الدراما التلفزيونية

50 مليون دولار ميزانية أعمال رمضان الدرامية الخليجية

“ان بارادوكس” أول فيلم كويتي يعرض على نتفليكس

شخصيات الدراما الخليجية المثيرة للجدل : سقف أعلى من الطرح!

محمد المنصور: شخصية “شهاب” في “محمد علي رود” رسالة للأجيال

المرأة في الدراما الخليجية.. بلا هوية!

مناف عبدال: مسلسل “محمد علي رود” انتصار لكفاح جيل الأربعينيات!

المنتجون والنجوم يؤكدون أن الخسائر المادية كبيرة بسبب كورونا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى